cover image of مخاوفي السبعة

مخاوفي السبعة

by سلافيدين أفيدتش

ebook

Sign up to save your library

With an OverDrive account, you can save your favorite libraries for at-a-glance information about availability. Find out more about OverDrive accounts.

   Not today

تبدأ هذه القصة - التي أنتوي سردها بالطريقة المثلى - في السابع من مارس ۲۰۰٥. نشرت صحيفة «ليبيريشن» اليومية في ذلك اليوم صورة لعامل بلدية يزيل كومة ثلج هائلة من إحدى شوارع «سراييفو». وفي الصفحة الرابعة من نفس العدد ظهرت صورة لقرية «ليوتا نا تريسكافيكا». أظهرت الطباعة الباهتة أسطح المنازل البارزة من بين ركام الثلج، وأنبأنا عنوان الخبر أن ارتفاع الكومة قد بلغ سبعة من الأمتار.,انقضى أغلب الشتاء ما بين غيم ومطر. وبدأ الجليد يتساقط مع بداية مارس كأنما أصابه الجنون. كُراتُ صغيرة كحبيبات فِلِّين، هبطت متتابعة بمعدل ثابت، واستمر سقوطها أياما. أثار ذلك البهجة في نفوس أطفال المدينة في الأيام القليلة الأولى. فاتخذوا من كل منحدرات المدينة ساحات للتزلج، ليستمر احتكاك الزلاجات بالشوارع حتى وقت متأخر من الليل. لكن سرعان ما تملك الضجر من الأطفال، وبذلك استحق شهر مارس من ذلك العام أن تخلد ذكراه، لكونه الشهر الذي صار فيه كل شيء - حتى الجليد - مملًا في نظر الأطفال. ومع مغادرة آخر الزلاجات للشارع، صار الجليد مصدر إزعاج حقيقي.,لم يمر على تلك الوقائع زمن طويل، لذا أجدني قادرًا على تذكر التفاصيل جيدًا. وسأحرص على سرد الأحداث منضبطة، فهو أمر - على أي حال - يصب في مصلحتي. ولما كان تذكر عين الكلمات الواردة في بعض المحادثات - بطبيعة الحال - أمرا عسيرا، فسأتخير على قدر الإمكان، من الألفاظ أكثرها دقة وبلاغة. فللألفاظ دور كبير في حفظ ترابط القصة. كما سيتعين علي التزام الصدق كلية؛ فبالرغم مما للأكاذيب من فتنة؛ إلا أن تكلفتها فادحة. وذلك الحكم ليس بخطاب حماسي، بل هو خلاصة تجربة.

Publication Details

Publisher:
العربي للنشر والتوزيع
Publication Date:
2015

Format

  • Adobe PDF eBook 826.7 KB
مخاوفي السبعة
Copy and paste the code into your website.
New here? Learn how to read digital books for free