cover image of أقزام جبابرة

أقزام جبابرة

by مارون عبود

ebook

Sign up to save your library

With an OverDrive account, you can save your favorite libraries for at-a-glance information about availability. Find out more about OverDrive accounts.

   Not today

أبو نعوم فات التسعين بضع خطوات وظل يروح ويجيء. لم تهرهر التسعون جدرانبنيته الشامخة. هيكل ضخم، أحكم بنيانه مناخ قريته الجبلية، فكأنما استعيرت موادهمن صخور ضيعته السمراء. حاجبان ثقيلان، ورأس مدوَّر أسمر، نحاسي، خربش الزمنحول أنفه الأفطس خطوطًا مزرقَّة كأنها الزنجار. ما شانَ 4 ذلك الوجه الصلب في شيخوخة أبي نعوم المباركة إلا رمد ربيعي اجتمعأشده في السبعين، فصارت حدقتاه كعيني الوروار. وفي الثمانين ارتخى جفناه فانقلباظهرًا لبطن. أما عقله وجميع حواسه فما أخذت منها الأيام شيئًا، عقل ابن ثلاثين لولا أنهيحدث نفسه بصوت عالٍ

Publication Details

Publisher:
Cicc
Edition:
1
Publication Date:
2013

Format

أقزام جبابرة
Copy and paste the code into your website.
New here? Learn how to read digital books for free